عادت اليوم دفعة جديدة من العائلات السورية المهجرة من مخيم الأزرق في الأردن إلى قراها وبلداتها المحررة من الإرهاب.

وبيّن العقيد مازن غندور رئيس مركز هجرة نصيب أن المركز استقبل اليوم عائلات قادمة من مخيم الأزرق لتستقر في بيوتها في المناطق الآمنة التي أعاد الجيش العربي السوري إليها الأمن و الاستقرار، لافتاً إلى أن عدد المهجرين العائدين بتذاكر مرور مؤقتة بلغ حتى يوم أمس نحو 20893 مهجراً.

وأضاف: إن المركز استكمل استعداداته لاستقبال المهجرين اليوم عبر توفير الحافلات والسيارات الشاحنة لنقل المهجرين وأمتعتهم من المنطقة الفاصلة بين مركزي جابر ونصيب إلى الداخل السوري إضافة إلى تجهيز سيارة إسعاف لزوم الحالات الطارئة.

يشار إلى أن معبر نصيب جابر الحدودي شكل منذ افتتاحه منتصف تشرين الأول الماضي بارقة أمل لآلاف السوريين ممن دفعتهم المجموعات الإرهابية إلى الهجرة للعودة إلى وطنهم بعد غياب سنوات.

print