للعام الخامس على التوالي تستضيف مديرية تربية حلب الطلبة القادمين من المناطق غير الآمنة بريف المحافظة ومن محافظة الرقة لتقديم امتحانات شهادتي التعليم الأساسي والثانوية العامة وذلك ضمن مراكز إقامة مجهزة بجميع احتياجاتهم.

وخصصت مديرية تربية حلب أساتذة ومدرسين لإجراء مراجعات سريعة للمناهج والدروس في مختلف الاختصاصات قبل كل امتحان للطلبة كما وفرت لهم وسائل نقل إلى مدينة حلب والمراكز الامتحانية.

وأوضح مدير تربية حلب ابراهيم ماسو أنه تمت هذا العام استضافة 6316 طالباً وطالبة لتأدية امتحانات شهادتي التعليم الأساسي والثانوية وتخصيص 87 باصاً لنقلهم من أماكن إقامتهم في “عين العرب ومنبج وصرين وجرابلس” إلى مدينة حلب وتوزيعهم على 25 مركزاً منهم 316 طالباً وطالبة من محافظة الرقة والباقي من ريف حلب وذلك بالتنسيق مع المحافظة ودائرة التخطيط والتعاون الدولي بحلب.

وأضاف ماسو: تم اتخاذ عدة إجراءات مسبقة لتأمين مستلزمات الاستضافة في مراكز الإقامة من طعام وشراب وحقائب صحية وقاعات مطالعة إلى جانب فرز مدرسين من مديرية التربية لتقديم دروس قبيل كل مادة امتحانية لمساعدة الطلبة على تقديم امتحاناتهم بكل يسر وسهولة لافتاً إلى زيادة عدد الطلاب في مراكز الاستضافة هذا العام مقارنة بعام 2015 مع بدء عمليات الاستضافة حيث بلغ حينها 500 طالب وطالبة.

طباعة

عدد القراءات: 2