آخر تحديث: 2019-11-21 15:05:35
شريط الأخبار

«واشنطن بوست» تستعرض سلسـلة إفلاسات ترامب في السياسة الخارجية

التصنيفات: رصد,سياسة

تطرقت صحيفة «واشنطن بوست» الأمريكية للحديث عن سلسلة إفلاسات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في السياسة الخارجية, وتساءلت في مقال نشرته أمس بقلم المعلق جاكسون ديهل: هل لا تزال هناك أزمة في فنزويلا؟ لتجيب عن سؤالها، بالقول: من خلال النظر إلى ترامب، لا نعتقد أن هناك أزمة، ففي كانون الثاني الماضي سيطرت على ترامب ومساعديه فكرة إسقاط نظام الرئيس نيكولاس مادورو وقامت الإدارة بوقف مشتريات النفط الفنزويلي وألمحت إلى أن التدخل العسكري في الطريق.
وأضافت الصحيفة: بعد مرور خمسة أشهر لايزال مادورو في مكتبه، ولم يكن هناك أي تدخل، بل استكانت السياسة الأمريكية, وتابعت: بعد محاولات أمريكية فاشلة لتمرير الانقلاب على الحكم في فنزويلا وذلك من خلال دعم زعيم المعارضة خوان غوايدو يقوم الأخير بالتفاوض مع مادورو بمساعدة دول في أمريكا اللاتينية والأوروبية, مشيرة إلى عدم مشاركة واشنطن في هذه المفاوضات.
وفي إطار استعراض إفلاسات ترامب في سياسته الخارجية, أردفت الصحيفة: لم يتوقف ترامب بل اختار هدفاً جديداً، وهو المكسيك التي هددها بسلسلة من التهديدات، ورفع التعرفة الجمركية، ووقف فوري لتدفق اللاجئين من حدودها إلى الولايات المتحدة، قبل تراجعه وقبوله بتسوية تجميلية.
واستطردت الصحيفة: وقبل المكسيك كانت هناك إيران التي بدا ترامب «مستعداً خلال أيار الماضي لشن حرب ضدها إذا لم تتخل عن سياستها الخارجية» على حد قوله، وقبل ذلك كانت بيونغ يانغ التي هددها ترامب أولاً بـ«النار والغضب»، وبعد ذلك أغدق حبه عليها، في محاولة غير فاعلة لتفكيك ترسانتها النووية, على حد وصف الصحيفة.

طباعة

التصنيفات: رصد,سياسة

Comments are closed