واصلت التنظيمات الإرهابية خرقها اتفاق منطقة خفض التصعيد في إدلب واعتدت بصواريخ عدة على بلدات قلعة المضيق والكركات وشطحة بريفي حماة الشمالي والشمالي الغربي.

وذكر مراسل سانا في حماة أن إرهابيين ينتشرون في قرى وبلدات أقصى الريف الشمالي للمحافظة وريف إدلب الجنوبي اعتدوا بصواريخ عدة ظهر اليوم على بلدة قلعة المضيق التي حررها الجيش مؤخراً من الإرهاب وبلدة الكركات إلى الشمال الغربي من مدينة حماة ما تسبب بأضرار مادية.

ولفت المراسل في وقت لاحق اليوم إلى أن إرهابيي (جبهة النصرة) اعتدوا بالصواريخ على بلدة شطحة بريف حماة الشمالي الغربي ما تسبب بوقوع أضرار مادية في المنازل والممتلكات.

وتنتشر معظم التنظيمات الارهابية المنضوية تحت زعامة تنظيم “جبهة النصرة” الإرهابي بريف إدلب الجنوبي وعدد من قرى وبلدات ريف حماة الشمالي وتعتدى بشكل متواصل على مواقع الجيش ونقاطه والقرى الآمنة.

طباعة

عدد القراءات: 3