آخر تحديث: 2020-11-26 06:00:04

الاكتتاب على 80 بالمئة من مقاسم حلس الصناعية بالقنيطرة

التصنيفات: اقتصاد,اقتصاد محلي

تشهد محافظة القنيطرة حراكاً اقتصادياً غير مسبوق من خلال تنفيذ العديد من المنشآت الصناعية الجديدة وتأهيل وترميم المتضرر منها بفعل الإرهاب إضافة لزيادة الإقبال على مقاسم منطقة الحلس الصناعية.

وأوضح مدير الصناعة بالقنيطرة المهندس نصر الدين الحلبي في تصريح لنشرة سانا الاقتصادية أنه تم الترخيص لـ55 منشاة صناعية قسم منها انتهى من تجهيز البنى التحتية وسيباشر العمل خلال الفترة القادمة.

وأشار الحلبي إلى تسارع عجلة العمل في المنطقة الصناعية في الحلس التي تضم 166 مقيما صناعيا تم الاكتتاب على أكثر من 80 بالمئة منها والتي تشكل دفعا قويا للقطاع الصناعي من خلال تأمين الظروف المناسبة والبنى التحتية لإقامة منشآت صناعية موزعة على كل القطاعات الغذائية والنسيجية والمعدنية والكيميائية.

وبين الصناعي محمد اسماعيل صاحب معمل لتصنيع مشتقات الحليب أن رغبته في الاستثمار بمجال تصنيع مشتقات الحليب انطلقت من خلال توفر عوامل النجاح من مواد أولية تؤمنها الثروة الحيوانية ويد عاملة خبيرة ورخيصة وإمكانية تصريف منتجات الحليب المكثف والأجبان والألبان ومشتقاتها في السوق المحلية إضافة لتشغيل أكثر من 50 عاملا من أبناء المحافظة بشكل مباشر.

بدوره لفت اسماعيل إسماعيل صاحب معمل لتصنيع المياه الغازية والعصائر الطبيعية في منطقة أيوبا  إلى الانتهاء من تجهيز البناء الخارجي للمعمل والبنى التحتية وبانتظار وصول الآلات لتركيبها والإقلاع بالعمل خلال المرحلة القصيرة القادمة لافتا إلى أن المعمل يوفر نحو 25 فرصة عمل.

وتقع منطقة حلس الصناعية على بعد 40 كم من دمشق وتضم 269 مقسما متنوعا  منها 166 مقسما صناعيا و103 مقاسم حرفية.

طباعة

التصنيفات: اقتصاد,اقتصاد محلي

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed