خلال استكمال أعمال تمشيط بلدة قلعة المضيق بريف حماة الشمالي عثرت وحدات من الجيش العربي السوري على مشفى ميداني لإرهابيي (الخوذ البيضاء) وبداخله تجهيزات ومعدات للوقاية من المواد الكيميائية بعضها ألماني الصنع.

وذكر مراسل سانا في حماة أن وحدات الجيش وخلال متابعتها تمشيط الأحياء والمنازل في بلدة قلعة المضيق التي حررها الجيش من الإرهاب مؤخراً بالريف الشمالي الغربي عثرت على مشفى ميداني لإرهابيي (الخوذ البيضاء) بداخله معدات طبية وإسعافية وأقنعة وألبسة وفلاتر للأقنعة الواقية من المواد الكيميائية وأجهزة إنعاش قلبية ومعدات جراحية وغيرها.

ولفت المراسل إلى أن بعض هذه المعدات والتجهيزات ألمانية الصنع.

وعثرت وحدات من الجيش الجمعة الماضي على مشفى ميدانى للتنظيمات الإرهابية يحتوى أقنعة واقية للمواد الكيميائية وكميات كبيرة من الأدوية والمعدات الطبية والجراحية في بلدة الحويز بريف حماة الشمالي.

وتأسست جماعة إرهابيي (الخوذ البيضاء) في تركيا عام 2013 بتمويل بريطاني أمريكي وكشفت العديد من الوثائق التي عثر عليها الجيش العربي السوري في المناطق التي حررها من الإرهاب الارتباط العضوي لهذه الجماعة بالتنظيمات الإرهابية ودعمها لها وخصوصاً تنظيم “جبهة النصرة” بالتحضير والترويج لاستخدام الأسلحة الكيميائية ضد المدنيين في عدة مناطق لاتهام الجيش العربي السوري.

طباعة
عدد القراءات: 3