أكد الرئيس اللبناني العماد ميشال عون أن المقاومة حق طبيعي لأي شعب تنتهك سيادة بلاده، لافتا إلى أن ذكرى الـ25 من أيار عيد المقاومة والتحرير دليل على أن إرادة الشعوب تنتصر دائما على الظلم والاحتلال.

وقال عون خلال تصريح له اليوم: إن المقاومة حق طبيعي لأي شعب تنتهك أرضه أو مياهه أو سماؤه وأن لبنان قدم للعالم نموذجاً تاريخياً لفاعلية مقاومة الشعوب مهما كانت قوة العدو وقدراته العسكرية، مشيراً إلى أن إنجاز التحرير ما كان ليتحقق لولا الروح الوطنية العالية التي تحلى بها اللبنانيون والتي جعلت من الشهادة سلاحاً في وجه الطغيان.

وأكد عون أن لبنان يتمسك بتنفيذ القرارات الدولية التي تحفظ سلامته وسيادته الكاملة على أرضه، ولا سيما القرار الدولي رقم 1701 ،لكن كيان الاحتلال الصهيوني يستمر بخرقه داعياً المجتمع الدولي إلى دعم لبنان في مطالبته الدائمة باحترام هذا القرار.

طباعة

عدد القراءات: 1