قالت رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي، اليوم، إنها ستتنحى عن رئاستي الحكومة وحزب المحافظين، في الـ7 من حزيران المقبل، تلبية لدعوة الحزب الحاكم.

وقالت ماي في مؤتمر صحفي إن قرارها هذا يأتي لإفساح المجال أمام رئيس وزراء جديد لمحاولة الخروج من “الطريق المسدود” بشأن رحيل بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي.

وأضافت ماي أنها ستستقبل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في زيارته الرسمية لبريطانيا في 3 حزيران قبل مغادرتها منصبها.

وأضافت ماي، أن “الصورة أصبحت واضحة بالنسبة لها، وهي أنه من صالح البلاد أن يكون هناك رئيس وزراء جديد يقود جهود بريكسيت”.

واعتبرت “رويترز” أن رحيل ماي، سيؤدي إلى تعميق أزمة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، حيث من المحتمل أن يدعم رئيس الوزراء الجديد صفقة “أكثر تشدداً” للبريكسيت، ما سيزيد من فرص المواجهة مع الاتحاد الأوروبي، ويدفع بريطانيا إلى انتخابات برلمانية مبكرة.

ومن المتوقع أن يصل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى المملكة المتحدة في زيارة رسمية في الثالث من حزيران المقبل، حيث من المقرر أن تستقبله ماي وتجري معه جولة من المحادثات.

المصدر: وكالات

طباعة

عدد القراءات: 3