ليست هي المرة الأولى التي يُبدي فيها المخرج الليث حجو دعمه لزملائه الفنانين ولما يقدمونه من جهد في الموسم الرمضاني المستمر، مؤكداً في كل مرة تقديره ومتابعته الدقيقة.
ومن ذلك ما نشره حجو في صفحته على «فيسبوك» بعنوان «رأي شخصي جداً» عن مسلسل ترجمان الأشواق للمخرج محمد عبد العزيز، حيث كتب «يمكن لنا أن نستمتع بتناغم جميع الآلات الموسيقية ضمن حفل الأوركسترا، ولكن هناك إحدى هذه الآلات التي ننتظرها لتطربنا منفردة ومن دون تشويش.. ترجمان الأشواق هو هذه الآلة.. الذي أنصح بمشاهدته بعيداً عن حمّى السباق الرمضاني».
وقال حجو: إن المخرج محمد عبد العزيز «اقتراح إخراجي محفّز في الدراما التلفزيونية»، أما الفنان عباس النوري فهو «قامة فنية لا يمكن تغييبها في الدراما»، في حين «لا تحتاج الإعلامية ديانا جبور لشارة ليعلم الجميع أنها عرّابة هذا المنجز الجميل».
وعن مسلسل «دقيقة صمت» للمخرج شوقي الماجري، كتب حجو (عادة ما يبحث المخرج عن أوراق رابحة يراهن عليها، من ممثلين وفنيين وغيرهم، لضمان نجاح عمله فماذا لو كانت أكثر من ألف ورقة من تأليف سامر رضوان مضافة إلى جميع الأوراق الرابحة آنفة الذكر، مبارك هذا النجاح الجماهيري لمسلسل «دقيقة صمت»).
يذكر أن حجو أخرج هذا الموسم مسلسل «مسافة أمان» تأليف إيمان السعيد وإنتاج شركة إيمار الشام.

print