أكد رئيس بلدية إسطنبول الذي ألغت سلطات النظام التركي انتخابه أكرم إمام أوغلو أن حكم رجب أردوغان لن يصمد أمام إرادة الشعب في التغيير الشامل.

وأشار إمام أوغلو خلال مؤتمر صحفي اليوم إلى أن نتيجة الانتخابات البلدية التي ستتم إعادتها في اسطنبول في الـ 23 من حزيران المقبل ستشكل بداية النهاية لحكم أردوغان، وقال: سننهي قريباً الظلم والظلام الذي يخيم على اسطنبول منذ 25 عاماً حيث أصبح أردوغان رئيساً للبلدية، مضيفاً: انتصار حزيران سينهي فساد وسرقات حزب “العدالة والتنمية” في إسطنبول وفي تركيا عموماً.

من جهة ثانية أكد إمام أوغلو أن أردوغان دمر تركيا وشارك في تدمير المنطقة بسياساته الخطرة على جميع الأصعدة.

.

print