قامت دورية حماية المستهلك في دير الزور بتنظيم 21 ضبطاً تموينياً بحق المخالفين منذ بداية شهر رمضان المبارك، وقال مدير مدير التجارة الداخلية في المحافظة بسام الهزاع إن الضبوط التموينية بحق المخالفين شملت /17/ ضبطاً مباشراً، تضمنت مخالفات متنوعة منها: النقص في وزن ربطات الخبز، وعدم الإعلان عن الأسعار، وعدم إبراز فواتير، وعرض فروج للبيع من دون واجهة مبردة، مبيناً أن دوريات حماية المستهلك قامت بسحب 4 عينات من الأسواق للعمل على تحليلها ومعرفة مدى مطابقتها للأوصاف.

وأشار الهزاع من خلال جولته التي قام بها اليوم مع عضو المكتب التنفيذي المختص بشؤون التجارة الداخلية في محافظة دير الزور إلى أن الأسواق تشهد انخفاضاً سعرياً ملحوظاً في أكثرية السلع الغذائية، ما يخفف العبء عن المواطنين، لافتاً إلى أن سعر البطاطا اليوم يباع بـ200 ليرة والكوسا بـ100 ليرة والفاصولياء الخضراء بـ350 ليرة والزهرة بـ250 ليرة والبندورة بـ300 ليرة والباذنجان بـ450 ليرة والفروج المذبوح بـ1150 للكيلو واللحوم بالنسبة للضان بـ4000 ليرة، أما العجل فيباع بـ3800 ليرة.

وأوضح الهزاع وجود دراسة تتعلق بأسعار اللحوم للعمل على إيجاد حل لوضع السعر المناسب للبيع، أما بالنسبة لأسعار الفاكهة فقد أشار إلى انخفاض سعر الموز إلى 900 ليرة للكيلو، وكذلك البرتقال والتفاح بـ200 ليرة، أما بقية الفاكهة فأسعارها متفاوتة ومختلفة، حسب النوعية، وبالنسبة للألبان والأجبان فيباع كيلو لبن البقر بـ200 ليرة والضان بـ300 وجبنة الضان بـ1100 والبقر يتراوح سعرها مابين 900 إلى ألف ليرة.

وأكد الهزاع ضرورة التزام  الباعة بالأسعار والإعلان عنها بشكل نظامي، حتى لا يعرضوا أنفسهم للمخالفة، وضرورة تعاون المواطنين مع المديرية لردع أي مخالفة قد يتعرضون لها من قبل الباعة لاتخاذ الإجراءات القانونية مباشرة بحق المخالفين وتنظيم الضبوط اللازمة بحقهم.

print