أكد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي أن بلاده مستعدة للالتزام بتنفيذ الاتفاق النووي على غرار التزام فرنسا وبقية الشركاء الأوروبيين به، مبيناً أن التزامهم مجرد ادّعاء.

وقال موسوي متهكماً في رد على تصريحات نظيره الفرنسي الذي دعا إيران إلى الالتزام بالاتفاق النووي أن إيران لديها الاستعداد لدعم الاتفاق النووي والالتزام به بالطريقة نفسها التي دعمت بها فرنسا وشركاؤها الأوروبيون الاتفاق طوال العام الماضي، كما إنها مستعدة لبذل كل ما في وسعها لتنفيذه بشكل دقيق مثل فرنسا.

وأضاف موسوي نحن نعتقد أن مثل هذا السلوك ينبغي أن يقنع الفرنسيين الذين يدعون دعم الاتفاق النووي بشكل كامل.

print