وصف رئيس الحزب الشيوعي السلوفاكي يوزيف هردليتشكا حلف الناتو بأنه منظمة عدوانية تعمل بشكل حصري لخدمة مصالح الولايات المتحدة،مشدداً على أن مصالح أوروبا لا تتطابق أبداً مع المصالح الأمريكية.

ونقل موقع هلافني زبرافي السلوفاكي عن هردليتشكا قوله في تصريحات له إن هذا الأمر ظهر جلياً في الأحداث التي شهدتها دول عدة من بينها العراق وليبيا حيث تم الاعتداء عليهما تحت مظلة الناتو، وتم خلق أزمة أدت إلى سقوط عشرات الآلاف من الضحايا.

وأشار هردليتشكا إلى أن “الحلف” رفض المشاركة في حماية الحدود الأوروبية حين تعرضت لأزمة تدفق المهاجرين، ولهذا يتوجب إيجاد طاقات دفاعية أوروبية مشتركة، مؤكداً حتمية التعاون الجدي مع روسيا باعتبارها شريكاً وجاراً طبيعياً لأوروبا.

print