أكد موقع “أوبرا بلوس” التشيكي المتخصص بالموسيقا أن المقطوعة الموسيقية الأولى في العالم التي اكتشفت في رأس شمرا في سورية في خمسينيات القرن الماضي تشكل عملاً فنياً فريداً من نوعه.

ووفقاً لتقرير أورده الموقع وتضمن تسجيلاً للمقطوعة فإن النوتة الخاصة بها والتي تم وضعها قبل 3400 عام وكتبت بأحرف مسمارية على لوح من الطين تعدّ أقدم نص موسيقي كامل في العالم.

وأوضح أن لوح الطين المدونة عليه النوتة موجود الآن في المتحف الوطني في دمشق، مبيناً أن النوتة هي لحن مرافق لأنشودة زوجة إله القمر نيكال ومشيراً إلى أن هذه النوتة الموسيقية فريدة من نوعها في تاريخ البشرية كونها المرة الأولى التي يعثر فيها عملياً على تدوين موسيقي يشبه جداً النوتة الموسيقية الحالية الأمر الذي يظهر مدى التقدم الذي كانت عليه الحضارات التي شهدتها سورية.

print