ضبط فرع الأمن الجنائي في اللاذقية 518 كيلو غراماً من مادة الحشيش المخدر موضوعة ضمن علب حلويات.

رئيس فرع الأمن الجنائي في اللاذقية العميد حسين جمعة قال: بناءً على المعلومات الواردة عن كمية من مادة الحشيش المخدر ستدخل إلى سورية بغرض تعبئتها ضمن علب حلويات في ضواحي دمشق وإخراجها وتهريبها من جديد إلى خارج سورية تم وضع خطة لمتابعة الموضوع.

وأشار العميد جمعة إلى أنه نتيجة متابعة المعلومات والتأكد من صحتها تم إيقاف سيارة شاحنة تحمل حاوية وبداخلها شخصان عند جسر البرجان وبعد إفراغ محتوياتها تبين أنها علب وكراتين مملوءة بالحلويات وفي أسفل كل علبة كمية من مادة الحشيش المخدر مصنوعة بشكل مسطح ومستطيل تتناسب مع العلب ويصل وزنها الإجمالي إلى نحو 518 كيلو غراماً وقيمتها تقارب 200 مليون ليرة سورية وتصل غراماتها إلى 600 مليون ليرة.

وأوضح جمعة أنه تم التواصل مع إدارة المخدرات في دمشق حيث ألقي القبض على عدد من الأشخاص المتورطين في الحادثة, مبيناً أن الفرع نظم الضبط اللازم لتقديم المتورطين إلى القضاء.

 

 

print