عاد أمس منتخبنا الشاب لكرة القدم لملعبه التدريبي وذلك ضمن ثالث مراحل تحضيره بعد أن ختم معسكره الثاني يوم الأربعاء الماضي بحسب خطة الاستعداد الموضوعة من قبل الكادر الفني بقيادة المدرب سامر بستنلي. الدعوة الحالية للمنتخب خلت من طلاب المراحل الدراسية الانتقالية ممن التزموا بالفترة السابقة ولم تتم دعوتهم لمعسكر هذا الأسبوع بسبب امتحاناتهم فقط وستتم دعوتهم بعد الانتهاء منها، والتحق بالمعسكر أسماء جديدة ليتم اختبارها ، بعضهم حضر بفترة سابقة ، حيث كان مدرب الفريق قد أكد بوقت سابق أن الباب لا يزال مفتوحاً بعملية الانتقاء إنما سيكون التعديل بشكل طفيف مع تتالي المعسكرات.

print