أحبطت وحدات من الجيش العربي السوري محاولات تسلل إرهابيين باتجاه النقاط العسكرية والمواقع الآمنة ودمرت لهم أوكاراً وعتاداً متنوعاً بريفي حماة الشمالي الغربي وإدلب الجنوبي وذلك في إطار الرد على خروقاتهم المتكررة لاتفاق منطقة خفض التصعيد.

وذكر مراسل سانا في حماة أن وحدات الجيش أحبطت فجر اليوم محاولة تسلل جديدة لإرهابيي “جبهة النصرة” والمجموعات التي تتبع له على محور بلدة المصاصنة باتجاه المناطق الآمنة بريف حماة الشمالي الغربي، مبيناً أن وحدات الجيش قضت بعد اشتباكات عنيفة على معظم أفراد المجموعة الإرهابية المتسللة فيما تقهقر الباقون باتجاه خطوطهم الخلفية في عمق ريف إدلب الجنوبي.

وفي الريف الشمالي الغربي أيضاً دمّرت وحدات الجيش عبر ضربات مركزة بسلاحي المدفعية والصواريخ أوكاراً لإرهابيي “جبهة النصرة” في قريتي الصهرية والعميقة والقضاء على عدد من الإرهابيين.

كما قضت وحدات الجيش أيضاً بضربات صاروخية ومدفعية على إرهابيين من “جبهة النصرة” ودمرت لهم أوكارا وتحصينات في قرى وبلدات حيش وخان شيخون وكفرسجنة ومعرحرمة والهبيط بريف إدلب الجنوبي.

طباعة
عدد القراءات: 1