كشف المهندس كميت عاصي الشيخ -عضو المكتب التنفيذي في محافظة حلب أنه تمت معالجة 1000 مبنى خطر عبر العقود الموقعة مع الشركات الإنشائية، وتقوم المعالجة على إخلاء المبنى وإعداد تقرير السلامة العامة وتنفيذ توصيات التقرير سواء (التدعيم أو الإزالة الكاملة أو إزالة الأجزاء الخطرة فقط) وقد تم إخلاء 745 عائلة من هذه المباني.
وأضاف عاصي الشيخ: لاتزال الدوائر الخدمية مستمرة في معالجة بعض الأبنية التي تحتاج معالجة بسيطة عبر كوادر وآليات مجلس المدينة، حيث أنهت أربع مديريات خدمية عقودها وبقيت مديريتان لم تنهيا عقودهما، وهما مديرية خدمات (قاضي عسكر) وعقد الآلة القاضمة مع الشركة العامة للطرق والجسور، ومنذ اتباع هذه الاستراتيجية انخفضت الانهيارات إلى الصفر ولم يقع أي ضحايا والحمد لله.

print