أعلنت الحكومة الألمانية أنها تعمل من أجل الإبقاء على قناة قانونية للتجارة مع إيران.

ونقلت وكالة “رويترز” عن المتحدث باسم الحكومة ستيفن سايبرت قوله خلال مؤتمر صحفي اليوم: نبذل مع شركائنا جهوداً للمحافظة على التجارة الشرعية مع إيران ولاسيما عن طريق توفير قناة دفع في إشارة إلى فرنسا وبريطانيا.

يذكر أن الدول الأوروبية الموقعة على الاتفاق النووي مع إيران أكدت تمسكها به وتنفيذه بالكامل بعد انسحاب الإدارة الأمريكية منه.

print