استبعد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف وقوع نزاع عسكري بين بلاده وأمريكا في المستقبل القريب.

لكن ظريف حذّر في حوار مع صحيفة “الاندبندنت” البريطانية نشرته اليوم ونقلته وكالة الأنباء الإيرانية (إرنا) من أن وقوع بعض الأحداث في الخليج ومضيق هرمز قد يؤدي إلى زيادة احتمال وقوع النزاع، مشيراً إلى حادثة الدخول غير المشروع لقاربين تابعين للبحرية الأميركية إلى المياه الإيرانية في كانون الثاني عام 2016 حيث ألقت القوات الإيرانية القبض عليهما وتمكنت فيما بعد طهران وواشنطن من السيطرة على الأوضاع ومنع نشوب أي نزاع.

وبخصوص تبادل السجناء بين إيران والولايات المتحدة قال ظريف إن لديه صلاحيات لتبادل السجناء، موضحاً أن هذا التبادل لا يشمل السجناء الأوروبيين.

print