يحتضن غداً ملعب الجلاء في دمشق مواجهة الجيش وتشرين في إطار الجولة 23 من الدوري الممتاز لكرة القدم، فهي الأقوى والأهم علماً أن تشرين يتصدر الدوري المحلي بـ 46 نقطة، بينما يأتي الجيش بالمركز الثاني 45 نقطة، فالفارق نقطة واحدة فقط، والكل ينظر لهذا اللقاء المصيري والمهم على أنه سيحدد ولو بشكل مبدئي هوية الفريق الذي ربما سينال اللقب, لأنه من المتوقع أن تكون المباراة مثيرة وقوية من الطرفين ، فالتعويض بعدها سيكون صعباً جداً.
تشرين يلعب للفوز أو للتعادل وذلك من أجل البقاء في عرش الصدارة، والاقتراب من تحقيق اللقب للمرة الثالثة، بينما يبحث الجيش عن الفوز لخطف الصدارة، قبل 3 جولات من نهاية الدوري.
تشرين خسر نقطتين ثمينتين أمام الحرفيين قبل أن يفوز على المجد بثلاثية مقابل هدف في آخر جولتين، والجيش بدوره فاز على الكرامة بسباعية بيضاء وعلى النواعير برباعية مقابل هدف، وهذا بدوره قلّص فارق النقاط بينهما إلى نقطة يتيمة، والفوز في هذا اللقاء هو مبتغى الفريقين.
لتعويض الخسارة
الجيش يسعى بكل السبل لتعويض خسارته ذهاباً في ملعب الباسل في اللاذقية مع تشرين بهدف محمد العقاد لاعب الجيش السابق، وطارق جبان مدرب الجيش يعلم ويدرك أهمية وصعوبة اللقاء بكل جوانبه، وحتى محمد اليوسف يسعى بدوره إلى رسم الفرحة على وجوه جماهيره الكبيرة التي ستشجعه في دمشق.
لزيادة الغلة التهديفية
من جهته سيحاول محمد الواكد لاعب الجيش اقتناص أي فرصة لتسجيل هدف مباغت في أي لحظة ليكسر الرقم القياسي بعدد الأهداف في الموسم الواحد والمسجل باسم عارف الآغا لاعب حطين في موسم 1997-1998، حين سجل 27 هدفاً، مع العلم أنه سجل الهاتريك أمام النواعير في الجولة السابقة، وهذه فرصة له لزيادة غلته التهديفية، ومتفوق حتى الآن على أحمد العمير لاعب الكرامة الذي سجل 10 أهداف، ومحمد مرمور من تشرين وطه دياب من الحرفيين اللذين سجلا 8 أهداف.
ماذا قالوا؟
المقدم أيهم الباشا مشرف كرة الجيش قال لـ(تشرين): المباراة من دون أدنى شك صعبة على الفريقين ونتيجتها يمكن أن تحدد متصدر الدوري للموسم الحالي، وتشرين فريق قوي وعريق ويملك عناصر مميزة ويلعب للفوز من أجل الحفاظ على الصدارة ومن ثم التتويج باللقب وهذا حق مشروع، بدورنا نلعب للشيء نفسه ولاعبونا جاهزون لهذا اللقاء المهم وقد وعدوا بتقديم أفضل ما لديهم من أجل العودة للصدارة من بوابة تشرين.
لا يقبل القسمة
مدرب الجيش الكابتن طارق جبان قال: اللقاء مصيري ولا يقبل القسمة على اثنين، فهو لقاء بطولة في حد ذاته بغض النظر عن الترتيب في الدوري والمنافسة على الصدارة، لكن اللقاء لن يحسم لقب الدوري الممتاز بانتظار الجولة الأخيرة.
من أجل الفوز
وتابع جبان: نحن جاهزون وبصفوف مكتملة، وككادر ولاعبين على دراية تامة بمكامن القوة ونقاط الضعف في فريق تشرين ونحترم خصمنا، فهو فريق قوي ومميز ويستحق كل الاحترام… لكننا سنلعب من أجل الفوز وحده، مع العلم بأن النتيجة الإيجابية في هذا اللقاء ستنعكس إيجاباً على معنويات لاعبينا في البطولة الآسيوية التي سنلعب فيها مع فريق هلال القدس الفلسطيني في 30 الشهر الجاري في مدينة جدة السعودية في تمام السابعة مساء.
مباراة قمة
مدرب تشرين الكابتن محمد اليوسف أكد لـ(تشرين) بأن المباراة هي مباراة قمة بكل محتوياتها ونقاطها مضاعفة لكلا الفريقين المتنافسين على اللقب، والتعويض بعدها سيكون صعباً, ولا سيما بعد ثلاث جولات من النهاية، مع العلم بأن جولات الجيش أسهل من جولاتنا فهو سيلعب مع الساحل وجبلة والشرطة ونحن سنلعب مع الكرامة والوحدة والاتحاد فجميعها مباريات قمة.
فريق متميز
وأشار اليوسف إلى أن فريق الجيش فريق متميز من كل الجوانب، وخاصة من جهة الخبرة واللاعب البديل الموجود على دكة الاحتياط وذلك على عكس الفرق الأخرى في دورينا، أضف إلى ذلك أن أغلب عناصره يلعبون لمنتخباتنا الوطنية وعامل الانسجام بينهم على درجة من الأهمية، فهم يلعبون مع بعض منذ أكثر من أربعة مواسم على عكس الفرق الأخرى التي تتعاقد مع اللاعبين لموسم واحد فقط، والأهم نتائجه في مسابقة كأس الاتحاد الآسيوي كانت مهمة وإيجابية في الوقت نفسه وبدورنا نتمنى له التوفيق في تصدر مجموعته والتأهل للدور الثاني(نصف النهائي) عن منطقة غرب آسيا.
مسؤولية
وتابع اليوسف: لاعبونا على يقين ودراية تامة بمسؤولياتهم في هذا اللقاء المصيري، ومباراة كرة القدم فيها كل الاحتمالات( الفوز والخسارة والتعادل) والأفضل من يغتنم فرصه ويسجل، عملنا جيداً للمباراة حتى تخرج بأفضل صورة ممكنة.
رقم واحد
وختم اليوسف كلامه بالقول: جمهورنا رقم واحد بالنسبة لنا، والمهم هو تحقيق النقاط الثلاث بعيداً عن الأداء، لذلك نأمل من لاعبينا أن يكونوا مميزين في أرضية الملعب وخاصة من الناحية الذهنية للخروج بنتيجة إيجابية ومن ثم الانطلاق للمباريات القادمة بروح معنوية عالية.
أخيراً يشار إلى أن محمد اليوسف تسلم مهامه مدرباً قبل عدة جولات خلفاً لماهر قاسم الذي تسلم مهامه كمدير لكرة.

print