أكد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أن تشديد الإدارة الأميركية من إرهابها الاقتصادي ضد الشعب الإيراني دليل جديد على يأسها.

وقال ظريف في تغريدة على موقع تويتر اليوم تعليقاً على إلغاء واشنطن الإعفاءات لمشتري النفط الإيراني أن تشديد الإرهاب الاقتصادي ضد الإيرانيين دليل على خوف ويأس الإدارة الأميركية والهزائم القديمة لحلفائها، مشدداً على أن طهران لا تضع استراتيجيتها بناء على توصيات الأجانب فما بالك بالأميركيين.

print