بحث وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف هاتفياً مع نظيره الإيراني محمد جواد ظريف تسوية الأزمة في سورية.

وجاء في بيان صدر عن وزارة الخارجية الروسية اليوم أن الجانبين بحثا ملفات التعاون الثنائي وجدول الاتصالات المستقبلية وتبادلا الآراء حول بعض القضايا الملحة من الأجندة الدولية والإقليمية بما في ذلك إيجاد تسوية سياسية للأزمة في سورية في سياق التحضير للقاء الـ 12 الدولي ضمن صيغة أستانا المقرر عقده يومي الـ 25 والـ 26 من الشهر الجاري في العاصمة الكازاخستانية نور سلطان.

ولفت البيان إلى أن الجانبين بحثا أيضاً الوضع حول خطة العمل الشاملة المشتركة بشأن البرنامج النووي الإيراني.

وعقد أحد عشر اجتماعاً بصيغة أستانا أحدها في مدينة سوتشي الروسية أكدت في مجملها الالتزام الثابت بالحفاظ على سيادة سورية واستقلالها ووحدة أراضيها ومواصلة الحرب على التنظيمات الإرهابية فيها حتى دحرها نهائياً.

print