بحث رئيس مجلس الشعب حموده صباغ وعضو لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإيراني رئيس الوفد البرلماني الإيراني إلى مؤتمر برلمانات دول جوار العراق علاء الدين بروجردي سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين سورية وإيران.

وجدد الجانبان خلال اللقاء قبيل انعقاد المؤتمر تأكيدهما على تطوير العلاقات بين البلدين واستمرار التنسيق المشترك على الصعد كافة وخاصة فيما يتعلق بمحاربة الإرهاب.

ووصف بروجردي إعلان الرئيس الأمريكي حول الجولان العربي السوري المحتل بأنه قرار باطل وغير شرعي، مشيراً إلى أن قرارات كثيرة صدرت من الإدارة الأمريكية تماثل هذا القرار لكنها لم تحقق شيئاً.

وكان صباغ التقى رؤساء وشيوخ العشائر العربية العراقية أمس في مقر إقامته بالعاصمة العراقية بغداد وأعرب عن تقديره لوقفة العشائر العراقية المساندة لسورية في حربها ضد الإرهاب، مؤكداً أن سورية والعراق شعب واحد وتاريخ واحد ومصير مشترك.

print