احتفاء بالذكرى الثالثة والسبعين لجلاء المستعمر الفرنسي عن أرض الوطن أقامت مديرية التربية بدير الزور بالتعاون مع اللجنة التنفيذية للاتحاد الرياضي سباقاً كرنفالياً للدراجات الهوائية بمشاركة 150 تلميذاً من الحلقة الأولى للتعليم الأساسي.

وتنافس المتسابقون على مسار امتد من دوار الانتصار مروراً بدوار السيد الرئيس وصولاً إلى مقر فرع دير الزور لحزب البعث العربي الاشتراكي، وفاز  التلميذ زكريا سليمان حميد من مدرسة عدنان المالكي بالمرتبة الأولى وحل ثانياً علي تماوي من مدرسة حسان العطرة فيما حل زين العابدين برغوث من مدرسة غسان الظاهر ثالثاً.

وحلت مدرسة غسان الظاهر في المرتبة الأولى بالنسبة لعدد المشاركين منها وترتيبهم ضمن العشرة الأوائل وجاءت مدرسة صالح الفحل، وتم تكريم الفائزين بالكؤوس والميداليات.

وأشار رئيس دائرة التربية الرياضية بدير الزور سامر العبد الله في إلى أن هذا السباق يقام في عدد من المحافظات ومنها دير الزور احتفالاً بعيد الجلاء وشارك فيه 150 متسابقاً من طلاب الصفين الرابع والخامس للتعليم الأساسي، مبيناً أن المشاركة الكبيرة للطلاب والحضور اللافت لذويهم يعطيان صورة مشرقة لعودة الحياة من جديد للمحافظة ويؤكدان أن أهالي المدينة الذين صمدوا أمام إرهاب تنظيم “داعش” التكفيري قادرون على النهوض من جديد وبناء الإنسان قبل الحجر.

بدوره قال رئيس اللجنة التنفيذية للاتحاد الرياضي بدير الزور مؤيد النجرس: إن هذا السباق يأتي ضمن احتفالاتنا بعيد الجلاء وهو يقام لأول مرة منذ ثماني سنوات في دير الزور التي بدأت تستعيد عافيتها بعد تحريرها من الإرهاب.

print