أكد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أن البيت الأبيض ينفق أموال الشعب الأميركي في حماقاته لكنه يتوقع نتائج مختلفة.
ونقلت وكالة أنباء «فارس» عن ظريف قوله في تغريدة له على صفحته في «تويتر» أمس: في موضوع الصراع بمنطقتنا، الموضوع ليس موضوع المال, فلقد اعترف الرئيس الأميركي دونالد ترامب بأن الولايات المتحدة أنفقت في المنطقة 7 تريليونات دولار، ولكنها عملت على تعقيد الأوضاع.
وأضاف ظريف: الذين يرون رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو مقدماً على كل شيء، هم يرتكبون الحماقات دوماً لخدمته، وينفقون الأموال العامة لهذه الحماقات، ولكنهم يتوقعون نتائج مختلفة.
وكان وزير الخارجية الأميركي اعترف قبل أيام، بأن الإدارة الأميركية أدرجت اسم الحرس الثوري على قائمة «المنظمات الإرهابية»، من أجل الكيان الصهيوني.

print