أقامت كوريا الديمقراطية اليوم احتفالات حاشدة في ساحة كيم إيل سونغ في العاصمة بيونغ يانغ وذلك بمناسبة إعادة انتخاب كيم جونغ أون رئيساً لمجلس شؤون الدولة في البلاد.

وذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية الرسمية أن انتخاب كيم بصفته الرئيس الأعلى لعموم البلاد في الجلسة الأولى التاريخية للدورة 14 لمجلس الشعب الأعلى والخطاب السياسي الذي القاه هناك يعد حدثاً عظيماً أسهم في مضاعفة الثقة بالنصر وغذت الروح القتالية لجميع المواطنين .

وأشارت الوكالة إلى أنه وخلال الاحتفال ألقيت عدة خطب احتفالية من قبل مندوبي الطبقة العاملة والعمال الزراعيين وموظفي الخدمات والمثقفين والطلاب وغيرهم من الشباب حيث اجمع المتحدثون على أن هذا الحدث هو دليل واضح على مناعة الجمهورية التي تتقدم بشكل حيوي تحت إشراف من يكرس نفسه لتأمين مستقبل دولة اشتراكية قوية مع الحفاظ على كرامة وقوة البلاد حول العالم.

print