دعا الرئيس الإيراني حسن روحاني اليوم حكام جميع المحافظات الإيرانية إلى التأهب واستنفار كل الجهود لمواجهة آثار السيول الناجمة عن هطول الأمطار الغزيرة في مناطق عدة من البلاد.

وذكرت وكالة فارس الإيرانية أنّ روحاني أصدر بعد أن استمع إلى تقرير قدمه النائب الأول لرئيس الجمهورية حول مستجدات الأوضاع في المناطق المنكوبة بالسيول التعليمات اللازمة للتقليل من آثار الفيضانات والسيول وشدد على ضرورة التعويض عن الخسائر في محافظة مازندران شمال إيران بعد انحسارها.

كما وجّه روحاني الوزارات ومنظمة التخطيط والميزانية والأجهزة المعنية بتشكيل فريق عمل للمزيد من التنسيق وتقديم مقترحات عملية بهدف مناقشتها في اجتماع مجلس الوزراء بعد غد.

وكان 13 شخصاً لقوا مصرعهم وأصيب 15 آخرون جراء السيول الجارفة التي تشكلت نتيجة الأمطار الغزيرة فى مناطق عدة من إيران, فيما أجلت السلطات الإيرانية أربع قرى من السكان ويتم العمل على إجلاء قريتين إضافيتين في شمال البلاد.

وذكرت وسائل إعلام إيرانية “أنّ السيول الجارفة أدت إلى مصرع شخص وفقدان آخر في محافظة مازندران شمال إيران فيما قتل شخصان في محافظة سيستان وبلوجستان جنوب شرقها ولقي نحو 10 أشخاص مصرعهم وأصيب 15 آخرون في محافظة فارس جنوب البلاد.

print