جدد الرئيس التشيكي ميلوش زيمان التأكيد على وجود تعاون حقيقي بين رئيس النظام التركي رجب أردوغان وتنظيم “داعش” الإرهابي.

وقال زيمان، اليوم، رداً على رفض وزارة الخارجية التركية لتصريحاته أن نظام أردوغان حليف رئيس لتنظيم “داعش” الإرهابي إن هذه الأمور هي حقيقة ولا يمكن الاحتجاج على الحقائق وتوجد أدلة على التعاون بين الجانبين.

وأوضح الرئيس التشيكي أن تركيا في عهد أردوغان كانت تشتري النفط من التنظيم الإرهابي بأسعار تفضيلية، وفي عام 2015 تم قصف أكثر من قافلة صهاريج تنقل النفط المهرب من المناطق التي كان يسيطر عليها التنظيم الإرهابي باتجاه الحدود التركية، مايشكل دليلاً عينياً على حدوث تبادل تجاري بين تنظيم “داعش” وأردوغان.

وكان الرئيس التشيكي أكد في تصريح تلفزيوني في 19 الشهر الجاري أن النظام التركي برئاسة رجب أردوغان حليف رئيس لتنظيم “داعش” الإرهابي.

print