أعلن قائد القوة البحرية في حرس الثورة الإسلامية الأدميرال علي رضا تنكسيري استعداد القوات المسلحة وسلاح البحر الإيراني لمواجهة جميع التهديدات.
ونقلت وكالة «أنباء فارس» الإيرانية عن الأدميرال تنكسيري خلال تفقده وحدات القوة البحرية لحرس الثورة في الجزر الإيرانية بمياه الخليج قوله أمس: إن القوات المسلحة وسلاح البحر الإيراني على استعداد تام لمواجهة كل أنواع التهديدات من قبل أعداء الجمهورية الإسلامية الإيرانية، وأضاف: نعمل بكل طاقاتنا لرفع مستوى قواتنا من ناحية العدة والعدد وكل ما تحتاجه القوات المسلحة من معدات, مشدداً على أن النصر النهائي سيكون حليفنا في هذه المواجهة بين الحق والباطل.
من جهة ثانية, أكد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف ضرورة التصدي لأي قوة تشجع ظاهرة التخويف من الإسلام «الإسلاموفوبيا»، بما في ذلك فرض قيود على المسلمين واستخدام مصطلح «الإرهاب الإسلامي», كما يجب الكشف عن المتعصبين الذين يروّجون للإرهاب العنصري.
وقال ظريف: هناك جماعات وشبكات واسعة لنشر الدعاية المعادية ضد المسلمين مدعومة من قبل الأثرياء الرأسماليين المرتبطين بالإدارة الأمريكية وبعض مناطق العالم، وهي تهدد استقرار العديد من المجتمعات، وبالتالي تؤدي إلى تهديد للسلم والأمن العالميين.
وأكد ظريف كذلك على اجتثاث الإرهاب والتطرف في المجتمع الإسلامي، مضيفاً: إن «داعش» و«القاعدة» الإرهابيان ليست لهم أي صلة بالإسلام، ونحن بحاجة للتصدي بشكل جماعي ضد ترويج الأفكار التكفيرية المنبوذة, وفي الوقت نفسه، نحتاج إلى بدء حوار جاد مع الدول الأخرى، لإيجاد السبل والوسائل للعمل الجماعي ضد التخويف من الإسلام والكراهية والتمييز.

print