أكّد رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري أنّ حزب الله هو حزب لبناني وموجود في البرلمان والحكومة ومقاومته هي نتيجة للاحتلال الإسرائيلي المستمر للأراضي اللبنانية.

جاء ذلك خلال لقاء بري وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو والوفد المرافق له في عين التينة اليوم حيث تناول الحديث أهمية الحفاظ على الاستقرار في لبنان وضرورة معالجة الحدود البحرية والتي تشمل المنطقة الاقتصادية الخاصة للبنان.

وركّزت المباحثات على العقوبات الأميركية على حزب الله وتداعياتها السلبية على لبنان واللبنانيين.

وأكّد الرئيس بري أنّ القوانين التي أقرها المجلس النيابي اللبناني تطابق القوانين الدولية وتؤمن الشفافية في التداول المالي على الصعد كافة.

print