ردت وحدات من الجيش العربي السوري على تكرار المجموعات الإرهابية خرقها اتفاق منطقة خفض التصعيد في إدلب ومحاولتها التسلل والاعتداء على النقاط العسكرية والمناطق الآمنة بريف حماة الشمالي.

وذكر مراسل “سانا” في حماة أن وحدات الجيش استهدفت صباح اليوم بضربات صاروخية ومدفعية أوكاراً وتحصينات لمجموعات إرهابية تتبع لتنظيم “جبهة النصرة” في أطراف بلدتي قلعة المضيق وجسر بيت الراس بريف حماة الشمالي.

وبين المراسل أن ضربات الجيش أسفرت عن تدمير عدة أوكار وتحصينات لإرهابيي “النصرة” والقضاء على عدد منهم وإصابة آخرين.

وقضت وحدات من الجيش العربي السوري على مجموعات إرهابية من “جبهة النصرة” ودمرت آلياتها في بلدات الخوين وأم جلال والفرجة وأم الخلاخيل بريف إدلب.

print