أكد رئيس لقاء علماء صور ومنطقتها العلامة علي ياسين أن الجولان أرض سورية محتلة، مندداً في هذا السياق بالموقف الأمريكي الداعم للكيان الصهيوني.

وقال ياسين في تصريح اليوم: إن الموقف الأمريكي الأخير من الجولان العربي السوري المحتل والضفة الغربية يؤكد بما لا يقبل الشك أن أمريكا طرف أساسي في الصراع ولم ولن يكون أبداً طرفاً محايداً يدعي التوسط والسلام.

من جهة أخرى أدان ياسين الاعتداءات المتكررة لقوات الاحتلال الإسرائيلي على المسجد الأقصى منتقداص الصمت العربي والإسلامي تجاه هذه الجريمة.

وشدد ياسين على التمسك بالمقاومة الوطنية وقال: إنه وكما كانت ثلاثية الجيش والشعب والمقاومة هي من يحمي الحدود اللبنانية الجنوبية وحرر الأرض من الاحتلال الاسرائيلي يجب التأكيد على هذه الثلاثية في حماية لبنان من الأخطار الخارجية الآن.

print