جددت التنظيمات الإرهابية المنتشرة بريف إدلب اعتداءاتها على المناطق الآمنة واستهدفت بالقذائف الصاروخية مدينة محردة ومحيطها بريف حماة الشمالي في خرق متكرر لاتفاق منطقة خفض التصعيد.

وأفاد مراسل سانا في حماة بأن المجموعات الارهابية المنتشرة بريف إدلب الجنوبي اعتدت ظهر اليوم بـ 9 قذائف صاروخية على مدينة محردة ومحيطها سقطت اثنتان منها على الأحياء السكنية في المدينة وسقطت بقية القذائف الأخرى في منطقة  أبو عبيدة في محيط المدينة.

وأوضح المراسل أن الاعتداء الإرهابي تسبب بوقوع دمار في عدد من المنازل دون وقوع إصابات بين المدنيين.

وتواصل التنظيمات الإرهابية التي ينضوي معظمها تحت زعامة تنظيم جبهة النصرة الارهابي والمنتشرة بريف إدلب الجنوبي وعدد من قرى وبلدات ريف حماة الشمالي خرقها لمنطقة خفض التصعيد عبر اعتداءاتها وهجماتها على مواقع الجيش ونقاطه والقرى الآمنة.

print