أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم حرص بلاده على تعزيز قدراتها الدفاعية من أجل حماية أمنها في وجه تحديات وتهديدات العالم المعاصر.

ونقلت وكالة نوفوستي عن الرئيس بوتين قوله في كلمة ألقاها في مستهل الحفل المقام في الكرملين بمناسبة “عيد حماة الوطن” اليوم: إن روسيا دولة محبة للسلام ونحن نتبع سياسة خارجية مسؤولة ونسعى لتعزيز الاستقرار الدولي ولكننا سنواصل تعزيز القدرات الدفاعية لبلادنا وتطوير قواتنا المسلحة وتحسينها.

ولفت بوتين إلى أن عالم اليوم مفعم بالتعقيدات والتناقضات وما زالت فيه نزاعات لم تجد حلاً بعد وتحديات وتهديدات كثيرة لذا فإن ضمان أمن روسيا وأمن مواطنينا يبقى أولوية مطلقة بالنسبة إلينا.

وشدد الرئيس الروسي على أن الجهوزية القتالية للعسكريين الروس شهدت ارتفاعاً ملحوظاً خلال السنوات الأخيرة وهو أمر تدل عليه نتائج التدريبات العسكرية وأداء العسكريين في ميادين مكافحة الإرهاب دفاعاً عن مصالح بلادنا.

print