توقف الانهيار الجزئي اليوم لتحويلة الحفة المرورية التي وضعت بالخدمة نهاية العام الماضي!! حيث امتد الانهيار  إلى مسافة 50 متراً، وقد بدأ الانهيار بشكل تدريجي “منذ أربعة أيام” وذلك بسبب الأمطار الغزيرة التي هطلت على المنطقه وخلال فترة زمنية قصيرة !! والتي نتج عنها تفجر نبع بغزارة حوالي ” 3 إنشات ” حيث تغلغلت المياه تحت موقع جسم مسار التحويلة عند النقطه 500 متر.

هذا ماذكره لتشرين مدير فرع المواصلات الطرقية المهندس مطيع سلهب وأضاف: إن الطريق يتضمن خنادق تصريف مطري لتصريف المياه الفائضة كما أن الالتزام بالميول العرضية للطريق ضمن المواصفات وظهر مع الانهيار الجزئي تشققات طولية في جسم الطريق بسبب تداعيات الانهيار، وإن مسار التحويلة بشكل عام يقع ضمن منحدرات طولية وعرضية تبعاً للوضع الجغرافي “التضاريسي” العام المحيط لمدينة الحفة,  وإن القسم الأعظمي من طبقات الروم بموقع الانهيار منفذة بموجب العقد الأساسي ومستقره طيلة الأعوام السابقة (15) عاماً واستخدمت طيلة الأعوام السابقة لمرور آليات المشروع طيلة فترة التنفيذ.

وأكد سلهب أيضاً أنه لم يلخظ أية هبوطات أو مؤشرات على انزالاقات في الموقع وأنه بعد معاينة موقع الانهيار بدقه تبيَّن أن الانزلاق والانهيار قد وقع في العقارات المتاخمه (خارج حدود التنفيذ ) الطبيعية تحت طبقات للردم للطريق الذي أدى إلى انهيار المسلك الجنوبي من التحويلة بعرض حوالي 6 أمتار وخروجه عن الخدمه بينما المسلك (الحارة) الآخر لم يتأثر !.

وفيما يتعلق بالوضع الحالي فقد تم إغلاق التحويلة أمام السير , إذ إن طريقاً بديلاً آخر في الخدمة تستخدمه الآليات الذاهبة والعائدة ضمن مدينة الحفة كما تم توجيه الشركه المنفذة لاتخاذ الإجراءات اللازمة للمعالجة الفورية وفق الحلول الفنية التي تتم دراستها حالياً وبإشراف مهندسي فرع المؤسسة العامة للمواصلات الطرقية.

وأضاف سلهب: إن محافظ اللاذقية إبراهيم خضر السالم قد تفقد موقع التحويلة والانهيار الجزئي وطلب من الجهة المنفذة معالجة الانهيار بأسرع وقت.

يذكر أن المكتب الإعلامي للمحافظة قد ذكر أن المحافظ قد شكل لجنة برئاسته وعضوية الجهات المعنية لبيان أسباب حدوث الانهيار وتحديد المسؤوليات.

طباعة

عدد القراءات: 4