لم تُوقف تحسن أسعار النفط عالمياً وزيادة أسعار الغاز الطبيعي المسال نهم مشيخة قطر نحو الديون وإصدار أدوات دين عبر مصرفها المركزي، واستناداً إلى بيانات مصرف مشيخة قطر المركزي، توجهت الدوحة لأسواق الدين عدة مرات خلال كانون الثاني الماضي وأيضاً الشهر الجاري، للحصول على سيولة مالية بنحو 10.1 مليارات ريال ما يعادل نحو 2.8 مليار دولار أمريكي.

وشملت قيمة الـ10.1 مليارات ريال، سندات وصكوك وأذونات خزانة، حصلت عليها الدوحة لتوفير السيولة اللازمة لنفقاتها الجارية، تزامناً مع شح السيولة التي تعاني منها السوق المحلية.

وفي 16 كانون الثاني الماضي، أصدرت الدوحة سندات بقيمة إجمالية تبلغ 5 مليارات ريال ما يعادل 1.37 مليار دولار، على أن تستحق هذه السندات في 16 كانون الثاني 2024، أي لمدة 5 سنوات.

وفي ذات التاريخ، أعلن مصرف مشيخة قطر المركزي طرح صكوك بقيمة إجمالية 4 مليارات ريال ما يعادل 1.1 مليار دولار أمريكي، يستحق أجلها في 16 كانون الثاني 2014، أي مدة الصكوك 5 سنوات.

وفي أكثر من مناسبة خلال الشهرين الجاري والماضي، أصدر مصرف مشيخة قطر المركزي نيابة عن الحكومة 6 إصدارات من أذونات الخزينة قيمتها الإجمالي 1.1 مليار ريال ما يعادل 302 دولار أمريكي، بحسب البيانات الرسمية.

وتتجاهل مشيخة قطر أزمة نقص السيولة المالية التي تعاني منها السوق المحلية، وزادت وتيرة أموالها في السندات وأذون الخزانة الأمريكية خلال كانون أول الماضي على أساس سنوي.

طباعة

عدد القراءات: 3