أكّدت وزارة الدفاع الروسية امتلاك موسكو أدلة قاطعة على انتهاكات ارتكبتها الولايات المتحدة الأمريكية بحق معاهدة الصواريخ متوسطة وقصيرة المدى.

ونقلت وكالة سبوتنيك عن المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية اللواء إيغور كوناشينكوف قوله اليوم: إنّ روسيا قدمت أدلة دامغة على انتهاك الولايات المتحدة معاهدة التخلص من الصواريخ متوسطة وقصيرة المدى بدءاً من نشر منظومات الإطلاق الأرضية “إم كي 41″ في أوروبا القادرة على إطلاق صواريخ توماهوك المجنحة وحتى بدء بناء مصنع قبل عامين لتصنيع الصواريخ متوسطة المدى.

وأكّد كوناشينكوف أنّ الاتهامات الموجهة لروسيا بشأن تصنيع صواريخ “9 إم 729” مبنية على معطيات مفبركة من وكالة المخابرات المركزية والوكالة الوطنية للاستخبارات الجغرافية الأمريكية.

طباعة
عدد القراءات: 3