أقام الاتحاد الرياضي العام حفل استقبال بمدينة الجلاء الرياضية بدمشق اليوم بمناسبة عيد الرياضة الثامن والأربعين.

وشهد الحفل تكريم نخبة من كوادر الرياضة السورية التي تألقت بإنجازاتها في البطولات الدولية إضافة إلى تكريم القيادات الرياضية التي تعاقبت على منظمة الاتحاد الرياضي العام ووسائل الإعلام المحلية من بينها الوكالة العربية السورية للأنباء سانا والفائزين في المسابقة الثقافية المركزية التي أقامها مكتب الإعلام المركزي في الاتحاد الرياضي مؤخراً.

وتخلل الحفل عرض فيلم وثائقي حول النتائج المتميزة التي حققتها الرياضة السورية خلال العام الماضي والميداليات البراقة التي تحققت في المشاركات الخارجية.

و قال رئيس الاتحاد الرياضي العام اللواء موفق جمعة: إنّ مسيرة الإنجازات الرياضية تواصلت خلال السنوات السابقة رغم الظروف الصعبة فلم تتوقف الرياضة السورية بمؤسساتها ورياضييها عن التدريبات فحافظ رياضيونا على مشاركاتهم في مختلف البطولات الخارجية وحققوا الإنجازات ورفعوا علم سورية عالياً في منصات التتويج الدولية, مشيراً إلى أنّ الرياضة السورية ثقافة وأسلوب حياة كما أنها حاجة شعبية.

من جهته لفت نائب رئيس الاتحاد الرياضي العام الدكتور ماهر خياطة إلى أنّ عيد الرياضة هو مناسبة للوقوف على إنجازات الرياضيين في مختلف الألعاب وتقترن بجوهرها برحاب التكريم الذي بات تقليداً راسخاً في كل عام حيث تلتقي الأسرة الرياضية أبطالاً وخبرات وكوادر لتستذكر ما بذلت من جهود خلال المواسم السابقة.

وأبدى عدد من الكوادر الرياضية المكرمين اعتزازهم بالتكريم الذي جاء تقديراً للجهود التي بذلت في سبيل تحقيق الإنجازات لتبقى الرياضة السورية في الواجهة دوماً حضوراً ونتائج.

طباعة

عدد القراءات: 2