أعلنت الحكومة الأسترالية أن مصير ما يصل إلى 100 استرالي غادروا إلى سورية والعراق بهدف الانضمام إلى تنظيم “داعش” الإرهابي بات مجهولاً.

ونقلت صحيفة “ذا استراليان” عن وزارة الداخلية الاسترالية قولها: إن من بين نحو 230 استرالياً توجهوا إلى المنطقة للانضمام إلى هذا التنظيم الإرهابي, تأكد مقتل ما يقرب من 100 وعاد 40 منهم إلى استراليا, حيث تم القبض على عدد قليل منهم, بينما لا يزال مصير البقية مجهولاً, وقد يكونون قتلوا أو اعتقلوا أو ما زالوا في صفوف الإرهابيين.

 

print