أكد مدير تربية ديرالزور خليل الحاج عبيد أنه تم تصنيع 10 آلاف مقعد دراسي من قبل ورشة تصنيع المقاعد في الثانوية الصناعية، تم توزيعها على كل مدارس المدينة والريف.
وأضاف حاج عبيد: إن وزارة التربية قدمت 2500 مدفأة بكل لوازمها لمدارس ديرالزور، وتم توزيعها بشكل مباشر، وقدمت منظمة اليونيسيف بالتعاون مع وزارة التربية ١٢١ مدفأة أخرى لمدارس ديرالزور و١٨٠٠ حقيبة مدرسية مع قرطاسية وزعت للطلاب في مدارس المدينة عن طريق مديرية التربية ضمن أحياء الحويقة والعمال والعرفي، ومن المنتظر وصول أربع غرف لرياض الأطفال مع كل مستلزماتها خلال الأيام المقبلة.
وقد بلغ عدد الطلاب 100500 طالب موزعين على 268 مدرسة وعدد الطلاب قابل للزيادة بشكل مستمر مع عودة المواطنين إلى القرى والبلدات التي حررها الجيش العربي السوري من الإرهاب.
يذكر أن الواقع التربوي في ديرالزور يشهد قفزة نوعية وتطوراً ملحوظاً عن الأعوام الماضية حيث تم ترميم العديد من المدارس وتزويدها بالمستلزمات كلها.

طباعة

عدد القراءات: 22