دمرت وحدات من الجيش مواقع محصنة وتجمعات للإرهابيين في ريفي حماة الشمالي وإدلب الجنوبي في إطار الرد على خروقاتهم المتكررة لاتفاق منطقة خفض التصعيد واعتداءاتهم على النقاط العسكرية والقرى والبلدات الآمنة.

وأفاد مراسل سانا في حماة بأن وحدات من الجيش وجهت صباح اليوم ضربات مركزة على مواقع انتشار تنظيم “جبهة النصرة” الارهابي والمجموعات التي تتبع له بعد رصد محاولة تسلل عبر الاراضي الزراعية من بلدة الخوين بريف ادلب الجنوبي الشرقي باتجاه النقاط العسكرية في المنطقة.

وبين المراسل أنه تم التعامل مع محاولة التسلل بالأسلحة المناسبة وإحباطها وإيقاع قتلى ومصابين في صفوف الإرهابيين وتدمير مواقع محصنة وأسلحة وعتاد لهم.

وردت وحدات من الجيش بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة على اعتداءات التنظيمات الإرهابية برصاص القنص من محور أطراف بلدة الجنابرة باتجاه القرى الامنة بريف حماة الشمالي ودمرت تجمعات وتحصينات لها.

طباعة

عدد القراءات: 2