انتهت اليوم فعاليات ملتقى التوظيف الذي أقامته مديرية الشؤون الاجتماعية والعمل في طرطوس بالتعاون مع مرصد سوق العمل وجمعية صدى للتنمية المجتمعية بهدف تنشيط سوق العمل وربط الأشخاص العاطلين عن العمل مع الفرص المتاحة.

وعلى هامش الملتقى وزعت وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل ريمه قادري شهادات ICDL على الشباب المسرّحين من الخدمة العسكرية الذين خضعوا لبرنامج تدريبي بالتعاون مع الجمعية العلمية السورية للمعلوماتية.

وهذا الملتقى يأتي ضمن سلسلة ملتقيات تقيمها الوزارة بهدف تنشيط سوق العمل وربط الأشخاص العاطلين عن العمل مع الفرص المتاحة، وقد قدمت ٣٢ شركة من القطاع الخاص حوالي ٧٠٠ فرصة عمل و ٣٥٠ فرصة تدريب في هذا الملتقى من أجل استقطاب أكبر عدد ممكن من الشباب المسرّحين حيث وصل عدد الطلبات المقدمة خلال الأيام الثلاثة للملتقى نحو ٦١٠٠ طلب.

وأضافت قادري: سيتم قريباً افتتاح مركز الإرشاد الوظيفي في حلب وحمص وطرطوس أسوة بالمركز المشابه الذي تم افتتاحه وتفعيله مؤخراً في دمشق وهو ما سيجعلنا أكثر قرباً لاحتياجات سوق العمل مع تقديم الخدمات للجميع بشكل يعزز قيمة رأس المال البشري وتمكينهم من خدمة بلدهم في الساحة الإنتاجية.

وزارت الوزيرة معرض تسويق الصناعات الريفية للسجاد اليدوي الذي يعرض منتجات السجاد اليدوي ويؤمن التصريف والتسويق، حيث أكدت أهمية وتغذية هذه الحرفة التي تم العمل على تطويرها بالعديد من الأشكال والتصاميم لتحاكي ذوق السوق، مشيدة بحركة المبيعات الجيدة التي تزداد بزيادة الإنتاج.

كما تم تدشين مشغل الصفصافة الفرعي في بلدة الصفصافة الذي يعتبر نواة لمركز تنموي شامل ومجهز لتقديم دورات خياطة  للمرأة الريفية و تعليمها مهنة تستطيع من خلالها دعم أسرتها ورفع مستواها المعيشي.

والتقت الوزيرة في مبنى مديرية الشؤون الاجتماعية والعمل مع الجمعيات الأهلية العاملة بالمحافظة واطلعت على طروحاتهم واقتراحاتهم لتطوير آلية العمل في الجمعيات البالغ عددها حوالي ١٨٢ جمعية لتتمكن من تقديم أفضل الخدمات للمواطنين.

طباعة

عدد القراءات: 2