واصل طيران «التحالف الدولي» الذي تقوده واشنطن من خارج مجلس الأمن قصفه المناطق الآهلة بالسكان ما أدى إلى استشهاد 20 مدنياً بينهم أطفال في قرية الباغوز أقصى ريف دير الزور الجنوبي الشرقي.
وذكرت مصادر محلية لـ«سانا» أن طائرات تابعة لـ«التحالف الدولي» شنت مساء أمس غارات على أطراف قرية الباغوز جنوب شرق مدينة البوكمال بالقرب من الحدود العراقية ما أدى إلى استشهاد 16 مدنياً بينهم 7 أطفال ووقوع دمار في المنازل والممتلكات.
ولفتت المصادر في وقت سابق أمس إلى أن 4 مدنيين استشهدوا في قرية الباغوز بريف دير الزور الجنوبي الشرقي بغارات شنها طيران «التحالف» الأمريكي على أطراف القرية مستهدفة المنازل السكنية بشكل عشوائي ما تسبب أيضاً بدمار كبير في المنازل والبنى التحتية.
واستشهد السبت الماضي 3 مدنيين نتيجة اعتداء طيران «التحالف الدولي» على منازل المواطنين في محيط بلدة الطيانة بريف مدينة الميادين نحو 45كم جنوب شرق دير الزور.
وفي الإطار العدواني ذاته أقدم العدو الإسرائيلي مساء أمس على الاعتداء بعدد من القذائف والصواريخ على عدة مواقع في محافظة القنيطرة واقتصرت الأضرار على الماديات.
وذكر مصدر عسكري لـ«سانا» أن العدو الإسرائيلي استهدف حوالي الساعة /18,30/ تل الضهور في جباثا الخشب وتل الدرعيا وتلة خالد في القنيطرة بعدة قذائف.
ولفت المصدر إلى أن طائرة مسيرة إسرائيلية قامت أيضاً حوالي الساعة /19,50/ بإطلاق أربعة صواريخ باتجاه مشفى القنيطرة وإحدى النقاط التابعة لقوات حفظ النظام واقتصرت الأضرار على الماديات.
وأفاد مراسل «سانا» بالقنيطرة في وقت سابق مساء أمس بأن العدو الإسرائيلي استهدف بعدة قذائف دبابة مشفى القنيطرة المدمر كما استهدف أحد المراصد في جباثا الخشب وأن الأضرار اقتصرت على الماديات.

print