انتقد رئيس اللجنة الأوروبية في البرلمان السلوفاكي الدكتور لوبوش بلاها, الازدواجية التي تنتهجها الولايات المتحدة في تعاملها مع نظام آل سعود الاستبدادي الذي يرتكب أفظع الجرائم في اليمن ومع فنزويلا التي تعتمد الديمقراطية والشرعية في انتخاباتها.

وأوضح بلاها في كلمة أمام اللجنة الأوروبية في البرلمان أنه بدلاً من معاقبة النظام السعودي الذي يرتكب جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية ضد الشعب اليمني يقوم الغرب وفي مقدمته واشنطن بتزويده بالمزيد من الأسلحة حتى يستمر في قتل الأطفال في اليمن.

وشدد بلاها على أن الهجمة الغربية على فنزويلا لا تتعلق بأي عجز ديمقراطي كما تزعم إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب لأنها لو كانت كذلك لكان من واجب الولايات المتحدة التدخل ضد السعودية أولاً، مؤكداً أن ما يجري ضد فنزويلا يتم من أجل النفط ولأن الحكومة الفنزويلية لا تخضع لواشنطن على خلاف ما تقوم به السعودية.

print