انتقدت السيناتور الأمريكية إليزابيث وارن التي أعلنت ترشحها لانتخابات الرئاسة عام 2020، سياسات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، واعتبرته أنه نتاج نظام مزوّر يدعم الأغنياء والأقوياء ويصبّ على الآخرين الوحل.
وحسب وكالات إخبارية، فقد أعلنت وارن، وهي من الحزب الديمقراطي وعضو مجلس الشيوخ عن ولاية ماساتشوستس، ترشحها رسمياً للرئاسة في الولايات المتحدة الأمريكية وأكدت أنها ستعيد السلطة للشعب.
وتحدثت وارن أمام جمع من أنصارها في مدينة لورنس في ولاية ماساتشوستس، في موقع مصنع قديم وقعت فيه إضرابات مهمة للحركة العمالية منذ قرن مضى، حيث وجهت خلال حديثها انتقادات لاذعة للرئيس ترامب، قائلة: الشخص الذي يجلس في البيت الأبيض الآن ليس هو السبب في عدم النجاح في بلدنا، إنه ببساطة أحدث وأشد أعراض ما هو خطأ في أمريكا، وهو نتاج نظام مزوّر يدعم الأغنياء والأقوياء، ويصب على الآخرين الوحل.
وبعد إعلان وارن ترشحها، كتب ترامب على موقع «توتير»: في بعض الأحيان أطلق على إليزابيث وران صفة «بوكاهانتس» أي ابنة الأمريكيين القدماء «الهنود الحمر»، التي أسرها الإنكليز في حربهم ضد الأمريكيين القدماء.
وتابع ترامب: انضمت وارن للسباق الرئاسي، هل ستكون أول سيدة من الأمريكيين القدماء تترشح للرئاسة الأمريكية، أم ستقرر بعد 32 عاماً أن هذا الأمر لن يسير بطريقة جيدة.

print