قالت الممثلة المقيمة لمنظمة الصحة العالمية في دمشق اليزابيث هوف: إن وزارة الصحة في سورية أنجزت عملاً رائعاً لعودة البلاد خالية من شلل الأطفال مع استمرار السعي للوصول إلى الأطفال الذين لم يتم تلقيحهم سابقاً.
وفي بيان صحفي تلقت (سانا) نسخة منه بالتزامن مع إطلاق حملة تلقيح وطنية جديدة ضد شلل الأطفال بيّنت هوف أن الحفاظ على خلو سورية من مرض شلل الأطفال يتطلب إيصال اللقاح إلى كل طفل، مؤكدة استمرار دعم المنظمة لجهود الوزارة عبر توفير الدعم الفني والمادي لفرق اللقاح وتعزيز برنامج التلقيح الروتيني.
وأطلقت وزارة الصحة أمس حملة تلقيح وطنية ضد شلل الأطفال تستمر حتى الخميس القادم وتستهدف 2,7 مليون طفل دون الخامسة وهي الأولى بعد إعلان سورية خالية من شلل الأطفال مجدداً نهاية العام الماضي والثلاثون منذ عام 2013.
وكانت سورية أعلنت للمرة الأولى خالية من شلل الأطفال عام 1995 ليعود عام 2013 عبر عدة إصابات بالفيروس البري باكستاني المنشأ حملته المجموعات الإرهابية المسلحة وفي حزيران عام 2017 بعد تسجيل إصابات بالفيروس المتحور في دير الزور.

print