أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أن مكافحة الإرهاب تتطلب تحديد داعميه ومموليه ومواجهتهم.

وقال السيسي في كلمة له اليوم بعد تسلمه رئاسة الاتحاد الأفريقي من نظيره الرواندي بول كاغاميه خلال افتتاح قمة الاتحاد في العاصمة الاثيوبية أديس أبابا اليوم: إن الإرهاب سرطان خبيث يسعى للتغلغل فى أجساد الدول الافريقية ويهاجم مفاصل الدولة الوطنية ويختطف أحلام الشعوب.

وأشار السيسي إلى أن أفريقيا أكثر قدرة على فهم تعقيدات مشاكلها وخصوصيات أوضاعها وأقدر على إيجاد حلول ومعالجات جادة وواقعية تحقق مصالح شعوبها وتصونها من التدخل الخارجي والسقوط فى براثن الاستغلال.

إلى ذلك عقدت في أديس أبابا اليوم قمة ثلاثية بين الرئيس المصري والرئيس السوداني عمر البشير ورئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد تطرقت إلى العلاقات القائمة بين هذه الدول وسبل تعزيزها.

print