أكد الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله أن محور المقاومة أقوى من أي زمن مضى، مشيراً إلى أن الصراع في المنطقة سيبقى قائما وقد يأخذ أشكالاً مختلفة.

وقال نصر الله في كلمة له اليوم بمناسبة الذكرى الأربعين لانتصار الثورة الإسلامية الإيرانية: إن أميركا إلى المزيد من الخروج من المنطقة و”إسرائيل” إلى المزيد من الخوف والهلع، لافتاً إلى أن إيران لن تكون وحدها في حال فكرت الولايات المتحدة بشن حرب ضدها.

وشدد نصر الله على أن المشروع الأمريكي في المنطقة سيهزم في ظل الانتصارات والإنجازات التي يحققها محور المقاومة على الصعد كافة، مشيراً إلى أن من أهم انجازات الثورة الإسلامية الوقوف بوجه الهيمنة الأميركية ودعم حركات المقاومة في وجه الاحتلال والوقوف إلى جانب القضية الفلسطينية بما يعزز أمن المنطقة.

وبين الأمين العام لحزب الله أن ايران دولة مؤسسات وقانون وتصنف في المرتبة الـ18 في الاقتصاد العالمي نظراً للتطور العلمي والتكنولوجي الكبير الذي وصلت إليه حتى باتت تصنع 90 بالمئة من حاجاتها الدفاعية محلياً وتصدر ما قيمته 5 مليارات دولار للعالم.

طباعة

عدد القراءات: 2