نفّذت وحدات من الجيش العربي السوري أمس ضربات مكثفة على محاور تحرك المجموعات الإرهابية بريفي حماة الشمالي وإدلب الجنوبي، وذلك في سياق ردّها على خروقات التنظيمات الإرهابية لاتفاق منطقة خفض التصعيد واعتداءاتها على المناطق الآمنة والبنى التحتية.
وذكر مراسل (سانا) في حماة أن وحدات الجيش دمرت آليات لإرهابيي ما يسمى «الحزب التركستاني» كانوا يفككون وينهبون معدات وتجهيزات من محطة زيزون لتوليد الطاقة الكهربائية في أقصى ريف إدلب الجنوبي الغربي.
وفي الجنوب الشرقي من إدلب لفت المراسل إلى أن وحدات الجيش دمرت بعدة صليات صاروخية تجمعاً لآليات المجموعات الإرهابية وأوكاراً لها في بلدة جرجناز موقعة في صفوفها خسائر بالأفراد والعتاد.
وفي ريف حماة الشمالي تصدّت وحدات من الجيش لمحاولة تسلل مجموعة إرهابية تتبع لما يسمى «كتائب العزة» من محور بلدة معركبة باتجاه النقاط العسكرية في الزلاقيات وزلين.
وعلى المحور ذاته نفّذت وحدات الجيش المتمركزة في تل بزام رمايات دقيقة من سلاح المدفعية على أوكار ونقاط تحصن الإرهابيين في محيط بلدة مورك ردّاً على استهدافهم بالرصاص نقاطاً عسكرية تحمي القرى الآمنة في المنطقة.

طباعة

عدد القراءات: 1